الأنفلونزا (influenzaوباء تسببه فيروسات ويكثر انتشاره في فصل الشتاء. فيسبب حمى وألما في العضلات وصداعا وألم الحلق وإضطرابا عاما وانسداد الأنف والسعال الجاف. كلها حالات قد تسببها فيروسات أخرى. وتتحسن الأعراض في غضون أسبوع ويكن قد يستمر السعال والشعور بالتعب لمدة أسبوعين آخرين.

أنفلونزا

ماذا أفعل في حال أصبت بالأنفلونزا؟

ينصح الأطباء بالراحة ولزم الفراش مادامت الحمى مرتفعة
أو أعراض التعب بارزة.
إشرب أكثر من ليترين من السوائل يوميا (الماء، العصائر،
الزهورات، الحساء)
تناول الباراسيتامول لتخفيض الحمى كل 6ساعات، إن لم
تكن تعاني من الحساسية. كما يستحسن تدليك جميع أعضاء
الجسم بواسطة أسفنجة مبللة بماء فاتر.
إن المضادات الحيوية ليست مفيدة لمداواة الأنفلونزا.
متى تستشير الطبيب؟
استشر الطبيب إذا دامت الحمى أكثر من 4أيام أو كنت
تعاني من حالات اختناق.
يمكنك الحصول على مزيد من المعلومات عن طريق التصال بـ
112أو بمركز الرعاية الصحية الأولية.
كيف تحد من انتشار العدوى؟
إن أنفلونزا هو مرض معد.
ينبغي على المريض وعلى جميع أفراد الأسرة غسل أيديهم
بالماء والصابون.
عند السعال أو العطس غط الفم والأنف بمناديل ورقية
وارمي المناديل في كيس وسكره جيدا.
ينبغي أن تهوي غرفة المريض فإفتح النافذة عدة مرات في
اليوم.
هل اللقاح متوفر؟
تتغير الفيروسات بالاستمرار وتحضر لقاحات جديدة في
كل عام بحسب الفيروس الجديد التي سوف ينتشر في الشتاء
المقبل.
إن لقاح الانفلونزا مفيد للناس المعرضين لمخاطر ناتجة عن
مضاعفات الانفلونزا. ولمن هم فوق ستين عاما أو الذين
يعانون من مرض مزمن في القلب، من إلتهاب الشعبي، من
الكلى والمصابين بمرض السكري والذين يعانون من نقص في
المناعة. والنساء الحوامل والأطفال الذين يعانون من أمراض
مزمنة أيضا.
المؤلفون: ج. ي. يور فيلا وك. يور فيلا.
هيئة التحرير: أ. ريباتايادا، إ. بيغيرو، ل. ألونسو؛ لجنة الاتصالات
الرسوم: الفيرا زارزا

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.